كم من الوقت من المفترض أن تنزفي بعد الإجهاض؟ ومتى يجب زيارة الطبيب بسبب كثرة الدم؟

عادة كلما طالت فترة حملك ، كلما يجب أن تتوقعي أن تنزفي لفترة اطول بعد الإجهاض. علاوة على ذلك ، سيكون نوع الإجهاض عامل أخر في تحديد فترة النزيف التي تلي الإجهاض.

معلومات سريعة

  • النزيف بعد الإجهاض الدوائي يبدأ غزيرًا وكثيفًا، في الأيام الأولى بعد تناول الأدوية المجهضة ، ويقل مع الوقت.
  • النزيف الخفيف (بعد الايام الأولى للإجهاض بالأدوية يمكن أن يستمر لفترة تتراوح بين أسبوعين إلى 18 يوم.
  • إذا استمر النزيف الخفيف لمدة تزيد عن 18 يوم بعد الإجهاض، فيتوجب مراجعة عيادة الامراض النسائية.
  • في معظم الحالات يختفي النزيف من تلقاء نفسة، ولكن في بعض الأحيان يمكن ان يصف لك الطبيب أدوية لتسريع تنظيف الرحم او لتقوية الأوعية الدموية وإيقاف النزيف.
  • يمكن ان تتوقعي حدوث الدورة الشهرية بعد الإجهاض الدوائي الناجح في أي وقت ما بين أربعة إلى سبعة أسابيع بعد إجراء الإجهاض.

مقدار النزيف المتوقع بعد الإجهاض

من المحتمل أن تتعرضي لنزيف مكثف لعدة ساعات بعد الإجهاض الدوائي أو الجراحي. وهنا يجب التنوية إلى أن كمية الدم المفقود مع النزيف تختلف بحسب عمر الحمل، فكلما كان عمر الحمل أكبر كلما كانت كمية الدم المفقود في الساعات الاولى بعد الإجهاض الدوائي أو الجراحي أكبر ، وبشكل عام تكون كمية الدم مساوية أو أكثر قليلًا من كمية الدم المعتادة أثناء الدورة الشهرية، عندما يكون عمر الحمل من 5 إلى 7 اسابيع.

طريقة أو نوع الإجهاض عامل أخر في تحديد فترة النزيف التي تلي الإجهاض: هنالك نوعين من الإجهاض (الإجهاض بالأدوية و الإجهاض الجراحي) تتضمن عمليات الإجهاض الدوائي استعمال مزيجًا من دواءين يتسببان في فقدان بطانة الرحم ، مما يمنع الحمل من التقدم. بينما تتضمن عمليات الإجهاض الجراحية ، المعروفة أيضًا باسم عمليات الإجهاض في العيادة ، تخديرًا موضعيًا قبل أن يُدخل أخصائي طبي جهازًا عبر المهبل لتفريغ رحمك من أي أنسجة جنينية أو رحم.

إليك مقدار النزيف المتوقع من كل إجراء.

في الإجهاض الدوائي: بعد الإجهاض الدوائي ، يبدأ النزيف عادةً بعد ساعة إلى أربع ساعات من تناول الدواء الثاني. (بالنسبة للبعض ، يمكن أن يبدأ النزيف بين تناول الدواء الأول والثاني). ويستمر النزيف الغزير لبضع ساعات فقط بعد تناول الدواء الثاني بوقت قصير ، وسوف يخرج مع النزيف جلطات قد تتراوح من حجم عملة معدنية صغير إلى حجم برتقالة. (في حالات نادرة ، قد يتأخر بدء النزيف ، وقد لا يبدأ النزيف الغزير لبضعة أيام بعد تناول الدواء). ومع مرور الوقت (بعد حوالي ثلاث أيام من الدواء الثاني)، بعد خروج نسيج الحمل ، سينخفض النزيف ولكنه قد يستمر من 10 إلى 18 يومًا.

الإجهاض الجراحي: من الشائع النزف لمدة تصل إلى أسبوع بعد الإجهاض الجراحي ، والدم يكون أحمر غامقًا إلى بني ، ويمكن أن يحتوي أيضًا في بعض الأحيان على جلطات صغيرة تظهر باللون الأحمر إلى الأرجواني الداكن. في الإجهاض الجراحي يجب ألا تكون الجلطات أكبر من حجم حبة الليمون. بعد أسبوع أو نحو ذلك من الإجهاض الجراحي، عندما يخف النزيف ، يمكنك توقع وجود إفرازات ذات لون وردي أو بني. ومع ذلك ، فإن مدة النزيف تعتمد على طول فترة الحمل.

كلما طالت فترة حملك ، زاد الوقت الذي يستمر فية النزيف، مما يعني أن هناك المزيد من الأنسجة التي يجب التخلص منها. لذلك ، على سبيل المثال ، قد يتسبب الإجهاض الجراحي الذي يتم إجراؤه في الأسبوع السادس عشر من الحمل في حدوث نزيف أشد من النزيف الذي يتم إجراؤه في الأسبوع العاشر.

بالإضافة إلى ذلك ، قد ينخفض النزيف عند الراحة ويزداد عند ممارسة الرياضة.

ماذا لو استمر النزيف بعد الإجهاض الدوائي أو الجراحي لمدة طويلة؟

إذا استمر النزيف بعد الأدوية لمدة تزيد عن 18 يوم، او بعد الإجهاض الجراحي لمدة تزيد عن اسبوع، فإن طبيبك يمكن ان يصف لك نوع من الأدوية يحتوي على عقار يُسمى (ميثيل إرجومترين، يُباع في الصيدليات باسم ميثرجين)، وهو دواء مضيق للأوعية للسيطرة على النزيف بعد الإجهاض الدوائي أو الجراحي. ومع ذلك ، فإنة في معظم الحالات ، ينتهي الأمر تلقائيًا بدون ادوية ، ويتوجب عليهن فقط الانتظار حتى ينتهي الأمر.

نصيحة سريعة: يجب دائمًا استخدام الفوط الصحية بدلاً من السدادات القطنية في أول أسبوعين بعد إجراء الإجهاض. يُنصح أيضًا باستخدام الفوط الصحية بعد الإجهاض الدوائي – حتى يتوقف النزيف – حتى تتمكني من مراقبة مقدار النزيف بشكل أفضل.

فترة ما بعد الإجهاض

هرمونات الحمل تعطل الدورة الشهرية ، لذا فإن في الغالب تتأخر دورتك الشهرية عن الحدوث في الوقت المعتاد بعد الإجراء وذلك حتى تتلاشى هرمونات الحمل من الجسم.

ويمكنك توقع أن تبدأ دورتك الشهرية التالية في أي وقت ما بين أربعة إلى سبعة أسابيع بعد إجراء الإجهاض. وفي الغالب يستغرق تنظيم هرموناتك وإعادة ضبط جسمك بعض الوقت ، ولكن مع معظم الحالات، يجب أن تصبح دورتك الشهرية منتظمة خلال دورتين إلى ثلاث دورات.

رأيك مهم – سؤالك محل إهتمامنا

إذا كان لديك سؤال أو إضافة أو تعديل أو إعتراض أو رأي حول محتويات هذا المقال، فنرجو منك ان تتواصل معنا عبر نموذج ( إسأل وإستشير) من الرابط هنا. من خلال هذا النموذج سوف يمكنك أن تتواصل معنا بشكل مباشر وسريع، وفي الغالب سوف تتلقى إستجابة منا في خلال 48 ساعة عبر البريد الإلكتروني أو عبر الواتسآب.

موضوعات ذات صلة بالإجهاض

فشل الميسوبريستول(إستخدمت حبوب الإجهاض ولم أُجهض)

استمرار الحمل بعد إستعمال حبوب الـ( ميسوبروستول) المعروفة تجارياً باسم سيتوتيك أو ميزوتاك أو ميزوبروست هو امر وارد و محتمل الحدوث. حيث تشير مراجعة الابحاث الحالية الى ان كفاءة الميسوبروستول كعقار أوحد للإجهاض , تتفاوت بحسب طرق الاستخدام ، و الجرعة ، و برنامج الجرعات و عمر الحمل. ينجح عقار الميزوبروستول، بحسب الأبحاث ، في إنهاء الحمل ( عندما يكون عمل الحمل أقل من 63 يوم ) بنسب تتراوح بين 85 إلى 90 %… اكمل القراءة لتعرف على أسباب فشل الميسوبريستول في إنهاء الحمل.

كيفية الحصول على حبوب الأجهاض( الأصلية) عالية الجودة: قرار إنهاء الحمل من أصعب القرارات التي تتخذها المرأة الحامل، وكل امرأة تلجأ إلى الإجهاض المبكر؛ فهى بطريقة أو بأخرى لا تملك خيارًا أخر، فهى إما خائفة أو مجبرة أو غير مستعدة إقتصادياً أو نفسياً لرعاية طفل. هذا المقال يوفر حقائق ومعلومات متعلقة بأدوية الاجهاض مثل ما المفروض أن يؤخذ بعين الاعتبار مسبقا قبل إستعمال الأدوية المُجهضة، وكيفية الحصول على حبوب الاجهاض عالية الجودة، وكيفية استخدامها بأمان وماذا يمكنك أن تتوقعي ومتى يجب اللجؤ إلى مساعدة طبية عند الحاجة… أكمل القراءة من الرابط هنا.

رعاية ما بعد الإجهاض

تحتل رعاية ما بعد الإجهاض أهمية خاصة في البلدان ذات القوانين ُ المقيدة للإجهاض، مما يجعلها من أهم عناصر خدمات الصحة الإنجابية. وفي مصر حيث الإجهاض مقيداً للغاية أظهرت دراسة أُجريت على عينة من المستشفيات على المستوى القومي أن علاج مضاعفات الإجهاض غير الآمن تستهلك جزءاً كبيراً من الموارد. وتقريباً كانت هناك حالة واحدة من بين كل خمس حالات تدخل المستشفى لقسم أمراض النساء والتوليد لأجل البحث عن رعاية ما بعد الإجهاض… أكمل القراءة من الرابط هنا.

ميسوبروستول: توصىيات منظمة الصحة العالمية لإنهاء الحمل المبكر

تفتقر النساء إلى المعلومات السليمة عن طريقة الإعطاء و الجرعات الصحيحة لعقار الميسوبروستول … و في العادة تستخدم معظم النساء  في البلدان التي تحظر قوانينها الإجهاض ( مثل دول الشرق الأوسط و شمال أفريقيا ) الميسوبروستول بطرق كثيرة وبدون معلومات قياسية وتعليمات ، وبدرجات تتفاوت كثيراً فى الجرعات والتوقيت. و بسبب أن بعض أنظمة ( بروتكولات أو طرق ) استعمال الميسوبروستول غير فعالة ،فالكثير من النساء يفشلن في إنهاء حملهن بــ الميزوبروستول ، و قد يتطور الامر إلى تعقيدات طبية في بعض الحالات… أكمل القراءة من الرابط هنا.

إستفسارات أخرى مرتبطة بالإجهاض الدوائي

إخلاء المسئولية: تختار بعض النساء إنهاء حملهن مبكرًا لأسباب مختلفة، ونحن نؤمن أن لدى جميع النساء في أى مكان، الحق في الحصول على خيارات آمنة للاجهاض، ونعمل من أجل توفير حقائق ومعلومات متعلقة بأدوية الاجهاض. رسالتنا تقتضي توعية النساء بالمعلومات اللازمة لاجتياز عملية إنهاء الحمل المبكر بأمان وسلامة. وقد بذلنا كل جهد ممكن لضمان دقة المعلومات الواردة في هذة الصفحة إلا أن هذا المحتوى عرضة للتغير من وقت لآخر، ولن يقبل معدو الموقع تحمل أي مسؤولية بشأن دقة المعلومات المقدمة في أي وقت من الأوقات.

هدفنا هو تزويدك بالمعلومات الأكثر صلة والأكثر حداثة. ومع ذلك، نظرًا لأن المعلومات الطبية تخضع للتحديث بشكل دوري، وقد تختلف من شخص إلى اخر، لا يمكننا ضمان أن تتضمن هذه المقالة جميع المعلومات التى يجب أن تعرفها ، وعليك دائمًا استشارة الطبيب أو الصيدلي أو مقدم الخدمات الصحية. حقوق النشر: “جميع الحقوق محفوظة © فارماسيا” – تواصل معنا عبر نموذج التواصل. التحديث و الإضافة والتعديل: تواصل معنا، إذا كنت تعرف أي معلومات، تحديثات، إضافات أو تعديلات يمكن إضافتها إلى هذة الصفحة عبر نموذج التواصل. الكود حسب نظام التصنيف الكيميائي العلاجي التشريحي: G02AD06 .

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *