أطفال الأنابيب ❶ موسوعة المرأة الطبية

إجراء تلقيح للبويضة خارج الرحم فى أنبوب أختبار هو أحد وسائل التغلب على مشكلة العقم , بافتراض فشل كل الوسائل الأخرى الممكنة . و تجرى هذه الطريقة أساسا فى حالة وجود انسداد بقناة فالوب لا يمكن علاجه مما يجعل التقاء البويضة التى تخرج من المبيض مع الحيوان المنوى أمرا مستحيلا و بذلك لا يمكن حدوث تلقيح ولا حمل .

و لما كان التلقيح بهذه الطريقة يتم فى أنبوب اختبار سمى الوليد بطفل الأنبوب . و أول مرة نجحت فيها هذه الطريقة كانت فى سنة 1978 و كانت مشكلة العقم وجود انسداد بقناة فالوب عند الأم .

كيف يتم إجراء هذه الطريقة ؟

لابد فى البداية من تحديد موعد التبويض عند الزوجة بدقة بالاستعانة بكل الوسائل الممكنة و منها التصوير بالموجات فوق الصوتية .

قد تعطى الأم عقاقير مخصبة لتحفيز المبيض على إنتاج أكثر من بويضة ناضجة . و فى ميعاد التبويض تأخذ البويضة ( أو البويضات ) من المبيض عن طريق شفطها بإبرة مجوفة دقيقة تمر من خلال جدار البطن , و ذلك بعد عمل منظار للبطن لتحديد الرؤية , ثم تنقل فى الحال إلى أنبوب اختبار .

ثم تخلط البويضات مع عينة طازجة من الحيونات المنوية للزوج . و فى حال نجاح التلقيح , و بعد انقسام البويضة الملقحة إلى خليتين أو أربع خلايا , و هو ما يستغرق حوالى ثلاثة أيام , تنقل البويضة بواسطة أنبوب دقيق إلى الرحم لتزرع بجدارة و تستكمل نموها إلى جنين . وعادة لا يتم الأكتفاء بزرع بويضة مخصبة واحدة بل يزرع حوالى ثلاث بويضات .

لكنه رغم ذلك لا تستكمل النمو إلا بويضة واحدة , و قد يتم تخزين بويضات أخرى مخصبة لاعادة زرعها بجدار الرحم فى حال فشل التجربة الأولى . و بعد فترة يجرى اختبار للحمل فإذا كان موجبا دل ذلك على نجاح إحداث الحمل .

و حديثا , و فى استراليا , ظهر اتجاه جديد أخر يعتمد على إحداث التلقيح داخل قناة فالوب نفسها بإعادة البويضة بعد استخراجها مع الحيوان المنوى إلى قناة فالوب , لكن ذلك يكلف الأم بعض المشقة , لأن هذه الطريقة تتطلب عادة إعادة تخديرها كليا مرة أخرى , و قد يعاد التخدير أكثر من مرة فى حال فشل المحاولة الأولى . و هذه الطريقة تسمى طبيا gamete intrafallopian transfer = gift )) و من أهم مزايا هذه الطريقة أنها توفر البيئة الطبيعية تماما للإخصاب , حيث أنه يتم داخل قناة فالوب , و هو المكان الطبيعى لتلقيح البويضة و ليس داخل أنبوب اختبار .

جدير بالذكرأن التلقيح داخل أنبوب الاختبار يكون فى بيئة مشابهة إلى حد كبير للبيئة الطبيعية لتلقيح البويضة داخل قناة فالوب . كما أن هذه الطريقة تحل مشكلة اعتراض بعض فقهاء الدين على إحداث تلقيح للبويضة خارج جسم الأم .

ما مدى نجاح فكرة أطفال الأنابيب ؟

فى أكثر من ربع الحالات حدث حمل بالفعل , و لكن فى حوالى 15 % لم يستمر الحمل بنجاح حتى الولادة . و لا يفضل اللجوء إلى هذه الطريقة بالنسبة للمرأة بعد سن الأربعين ؛ لأن نتائجها تكون محدودة للغاية .

الأنابيب
أطفال الأنابيب