أوكسيتين (فلوكسيتين) الاستعمالات، الجرعة، التحذيرات…

أوكسيتين، هو دواء مُعد لمعالجة الإكتئاب، إضطرابات القلق، الوسواس القهري، النُهام العصابي (الشرة المرضي)، وكذلك أي حالة أو إضطراب اخرى من شأنها ان تستجيب لأدوية من فئة مثبطات إسترداد السيروتونين مثل اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي، الأعراض الجسمية الناجمه عن مشاكل عصبية مثل إضطراب القولون العصبي. يجب ان نلفت إنتباهك إلى أنة إذا تمت الموافقة على دواء لاستخدام واحد ، فقد يختار الأطباء استخدام هذا الدواء نفسه لمشاكل أخرى إذا كانوا يعتقدون أنه قد يكون مفيدًا، لذلك فقد يصف لك الأطباء أوكسيتين لأغراض علاجية أخرى غير تلك المذكورة في هذا المقال.

الجرعات المعتادة من فلوكسيتين (المكون النشط في في أوكسيتين)، تتراوح بين 20 إلى 60 ميلليجرام في اليوم، مقسمة على جرعات، تعتمد الجرعة على نوع الإضطراب، ومدى الإستجابة للدواء، وعوامل أخرى مثل صحة الكبد أو عمر المريض. هذا الدواء ينبغي أن يُصرف بوصفة طبية فقط، ولا يجب أن تأخذ هذا الدواء من تلقاء نفسك، او بناء على توصية من صديق أو قريب، فقد يتسبب لك في مشكلات وخيمة طويلة الامد.

يجب ان تعلم ان مفعول أوكسيتين، لن يظهر بشكل واضح قبل مرور إسبوعين من الإستعمال المنتظم، كما يجب التأكيد أن هذا الدواء يُمكن ان يُؤثر أو يتأثر بالأدوية الأخرى، ولتفادي أي تفاعلات محتملة بين عدة ادوية ، يجب حتماً احاطة الطبيب او الصيدلى علماً بكل علاج آخر يخضع له المريض.

الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا لعقار أوكسيتين تتمثل في أرق، صداع، إسهال، غثيان، وإنهاك. هذا الدواء ينتمي إلى فئة من الأدوية تُسمى مثبطات إسترداد السيروتونين، ومثل جميع الادوية المنتمية لهذة الفئة قد يتسبب الإستعمال المطول أو المكثف في أعراض إنسحابية عند التوقف المفاجىء، كما قد يُسبب زيادة طفيفة في الوزن وتراجع في الوظيفة الجنسية.

ننصحك بعدم التوقف المفاجىء عن تناول أوكسيتين حتى لو شعرت بتحسن، لأن التوقف المفاجىء بعد فترة من الاستعمال قد يتسبب في أعراض إنسحاب مثل: صعوبة في النوم أو البقاء نائما، والغثيان، والإسهال، الصداع، أو التشنجات. وفي العادة ما يقوم الطبيب بإيقاف سيبرام بشكل تدريجي.

ما هو أوكسيتين؟

أوكسيتين معد لعلاج: الاكتئاب،اضطراب الوسواس القهري، النُهام العصابي الفصيلة العلاجية: ينتمي أوكسيتين إلى مجموعة الأدوية المضادة للاكتئاب من نوع المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين.

يستخدم أوكسيتين فى الحالات التالية :

  1. الاكتئاب .
  2. الوسواس القهرى .
  3. الشرة المرضى العصبى ، حيث يستخدم أوكسيتين جنبا إلى جنب مع العلاج النفسى للحد من تناول الطعام بنهم و التخلص منة .

المادة الفعالة

تحتوى كل كبسولة على فلوكسيتين.

الجرعة وطريقة الاستعمال

عليك استعمال الدواء دائمًا حسب تعليمات الطبيب. وعليك أن تفحص مع الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن متأكدًا فيما يتعلق بالجرعة وبطريقة العلاج بالمستحضر. الجرعة وطريقة العلاج يحددهما الطبيب فقط.

جرعة أوكسيتين الموصى بها عادة هي:

الاكتئاب: الجرعة المتبعة هي 20 ملغ (كبسولة واحدة) في اليوم. قد يغير الطبيب الجرعة وفق الحاجة خلال 3 الى 4 أسابيع من بدء العلاج. عند الحاجة، قد تُرفع الجرعة تدريجياً حتى حد أقصى مقداره 80 ملغ (4 كبسولات) في اليوم. يجب رفع الجرعة من خلال الخضوع لمتابعة، لضمان إعطاء الجرعة الناجعة(الفعالة) ذات أقل مقدار. قد لا تشعر بتحسن فوري بعد بدء العلاج بالدواء. هذه الحالة عادية، لأنه تمضي غالباً بضعة أسابيع منذ بدء العلاج حتى يطرأ تحسن على أعراض الاكتئاب.

بروزاك و الجرعة المقترحة لعلاج الاكتئاب
أوكسيتين و الجرعة المقترحة لعلاج الاكتئاب

النُهام العصبي (Bulimia nervosa): جرعة أوكسيتين المتبعة هي 60 ملغ (3 كبسولات) في اليوم.

بروزاك و الجرعة المقترحة لعلاج الشرة المرضى العصبى
أوكسيتين و الجرعة المقترحة لعلاج الشرة المرضى العصبى

اضطراب الوسواس القهري (OCD): جرعة أوكسيتين المتبعة هي 20 ملغ (كبسولة واحدة) في اليوم. قد يغير الطبيب الجرعة وفق الحاجة بعد أسبوعين من العلاج. عند الحاجة، قد تُرفع الجرعة تدريجياً حتى حد أقصى مقداره 80 ملغ (4 كبسولات) في اليوم. إذا لم يطرأ تحسن خلال 10 أسابيع، سيفكر الطبيب في استبدال العلاج.

بروزاك و الجرعة المقترحة لعلاج الوسواس القهرى
أوكسيتين و الجرعة المقترحة لعلاج الوسواس القهرى

المسنون: يجب رفع جرعة أوكسيتين بحذر كبير، والجرعة اليومية المتبعة غالباً هي حتى 40 ملغ (كبسولتان)، والحد الأقصى من الجرعة هو 60 ملغ (3 كبسولات) في اليوم.

بروزاك الجرعة المقترحة لكبار السن
أوكسيتين الجرعة المقترحة لكبار السن

اضطرابات في أداء الكبد: إذا كنت تعاني من اضطرابات في أداء الكبد أو كنت تستعمل أدوية أخرى قد تؤثر في أوكسيتين، قد يقرر الطبيب وصف جرعة أقل، أو قد يوصي لك بتناول أوكسيتين 20 ملغ مرة كل يومين.

لا يجوز تجاوز جرعة أوكسيتين الموصى بها،لا يجوز المضغ! لا يجوز فتح الكبسولة. يجب ابتلاع الكبسولة مع الماء… ليست هناك معلومات حول استعمال محتوى الكبسولة عبر أنبوب أنفي معدي.

إرشادات الإستعمال

إذا تناولت جرعة مفرطة من أوكسيتين: إذا تناولت عدد كبير من الكبسولات أو إذا ابتلع طفل من الدواء عن طريق الخطأ، توجه فوراً إلى الطبيب أو إلى غرفة الطوارئ في المستشفى الأقرب، مصطحباً عبوة أوكسيتين معك. تشتمل أعراض الجرعة المفرطة على: غثيان، تقيؤات، اختلاجات، مشاكل في القلب (مثلا: وتيرة نظم قلب غير منتظمة وسكتة قلبية)، مشاكل في الرئة وتغييرات في الحالة النفسية تتراوح بين الهيجان حتى الغيبوبة.

إذا نسيت تناول أوكسيتين: إذا نسيت تناول جرعة فلا تقلق. عليك تناول الجرعة القادمة في اليوم التالي، في الموعد الاعتيادي. لا يجوز تناول جرعة مضاعفة تعويضًا عن الجرعة المنسية. قد يساعدك تناول الدواء في ذات الساعة يوميًا على تذكر تناوله بشكل منتظم. عليك المواظبة على العلاج تبعاً لتوصية الطبيب.

إذا توقفت عن تناول أوكسيتين: لا يجوز التوقف عن تناول أوكسيتين قبل استشارة الطبيب أولاً، حتى إذا بدأت تشعر أنه طرأ تحسن على شعورك. من المهم أن تتابع تناول دوائك. احرص على تجنب حالة من نقص الكبسولات. إذا توقفت عن تناول أوكسيتين، قد تشعر بالأعراض التالية (أعراض الفطام): دوخة؛ شعور باللسع مثل: دبابيس وإبر؛ اضطرابات في النوم (أحلام تبدو واقعية جداً، كوابيس، أرق)؛ شعور بنقص الراحة أو هيجان؛ تعب استثنائي أو ضعف؛ شعور بالقلق؛ غثيان/تقيؤات؛ رجفة؛ حالات صداع.

يكتشف معظم الأفراد أن كل الأعراض المتعلقة بإيقاف تناول أوكسيتين طفيفة وتزول خلال بضعة أسابيع. إذا كنت تعاني من أعراض بعد إيقاف العلاج، توجه إلى الطبيب…عند إيقاف العلاج بـ أوكسيتين، يساعدك الطبيب على تقليل الجرعة ببطء خلال أسبوع أو أسبوعين .من المتوقع أن تساعد هذه الخطوة في تقليل احتمال التعرض لأعراض الفطام. يمنع تناول الأدوية في الظلام! تحقق من عبوة الدواء ومن الجرعة الدوائية في كل مرة تتناول فيها دواء. ضع النظارات الطبية إذا كنت بحاجة إليها. إذا كانت لديك أسئلة إضافية حول استعمال هذا الدواء.

بروزاك كبسول Prozac
أوكسيتين بديل محلي للعلامة التجارية بروزاك

فيديو: أوكسيتين / فلوكسيتين – الإستخدمات، الإرشادات، الأسئلة الشائعة

الارشادات والتحذيرات

تتوفر في دماغ كل فرد مادة تدعى سيروتونين. الأفراد الذين يعانون من الاكتئاب، اضطراب الوسواس القهري أو النُهام العصابي، لديهم مستويات منخفضة أكثر من السيروتونين مقارنة بالآخرين. إن طريقة عمل أوكسيتين ومستحضرات إسترداد الأمينات الأحادية الأخرى، ليست واضحة تماماً، ولكنها قد تساعد عبر رفع مستوى السيروتونين في الدماغ. من المهم علاج هذه الاضطرابات لمساعدتك على تحسين مزاجك. في حال لم يعالج الاضطراب، قد لا يزول وقد يصبح حاداً أكثر وصعباً أكثر للعلاج. قد تحتاج إلى علاج لمدة عدة أسابيع أو أشهر للتأكد من أن الأعراض لديك لم تعد قائمة.

يمنع استعمال أوكسيتين إذا كانت لديك حساسية (أرجية) لفلوكسيتين أو لأحد المكونات الأخرى التي يحتويها الدواء. إذا تطور لديك طفح أو ردود فعل تحسسية أخرى (مثل: حكة، تورم الشفتين أو الوجه أو ضيق في التنفس)، توقف عن تناول الكبسولات حالا وتوجه إلى الطبيب فوراً.

يمنع استعمال أوكسيتين إذا كنت تتناول أدوية أخرى تعرف كمثبطات أكسيداز أحادي الأمين غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية (MAOls)، لأنه قد تحدث ردود فعل حادة، وحتى فتاكة أيضا (مثلا: إيبرونيازيد المستعمل لعلاج الاكتئاب). يجب بدء العلاج بـ أوكسيتين فقط بعد مرور أسبوعين من إيقاف العلاج بمثبطات MAOI غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية.

لا يجوز تناول أي نوع من مثبطات MAOI غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية لمدة 5 أسابيع على الأقل بعد التوقف عن تناول أوكسيتين . إذا حصلت على وصفة لـ أوكسيتين لفترة طويلة و/أو بجرعة عالية، على الطبيب أن يفكر في إعطائه في فترات زمنية أطول.

يمنع استعمال أوكسيتين إذا كنت تتناول میتوبرولول (لعلاج قصور عمل القلب)، لأن هناك خطر عال لأن يصبح نبضك بطيئا جداً.

تحذيرات خاصة متعلقة باستعمال أوكسيتين

قبل العلاج بـ أوكسيتين أخبر الطبيب إذا كانت إحدى الحالات التالية صحيحة بالنسبة لك:

  • مشاكل قلبية.
  • ظهور حمی، تصلب العضلات أو رجفة، تغييرات في حالتك النفسية، مثل الارتباك، العصبية والهيجان المفرط؛ ربما تعاني من “متلازمة السيروتونين” أو من “المتلازمة الخبيثة للدواء المضاد للذهان”. رغم أن هذه المتلازمة تحدث في أحيان نادرة، إلا أنها قد تسبب حالات تشكل خطراً على الحياة؛ توجه إلى الطبيب حالًا لأنه ربما هناك حاجة إلى إيقاف العلاج بـ أوكسيتين
  • نوبات من الهوس في الحاضر أو الماضي؛ إذا كانت لديك حالة هوس، توجه إلى الطبيب حالاً لأنه ربما هناك حاجة إلى إيقاف العلاج بـ أوكسيتين.
  • تاريخ من اضطرابات النزيف أو ظهور كدمات أو نزيف استثنائي، أو إذا كنت حاملاً.
  • علاج متواصل بأدوية مميعة للدم.
  • صرع أو اختلاجات. إذا كانت لديك نوبة اختلاجات أو لاحظت ارتفاع لديك في وتيرة الاختلاجات(تشنجات تصيب مرضى الصرع)، توجه إلى الطبيب حالاً لأنه ربما هناك حاجة إلى إيقاف العلاج بـ أوكسيتين .
  •  علاج متواصل بـ ECT (معالجة بالتخليج الكهربائي (صدمة كهربائية)).
  • علاج متواصل بتاموكسيفين (المستعمل لعلاج سرطان الثدي)
  • بدأت تشعر بعدم الراحة وعدم القدرة على الجلوس أو الوقوف دون حركة (akathisia). قد تؤدي زيادة جرعة أوكسيتين إلى تفاقم هذه الحالة.
  • سكري (قد يحتاج الطبيب إلى ملاءمة جرعة الإنسولين أو علاج آخر مضاد للإنسولين).
  • مشاكل في الكبد (قد يضطر الطبيب إلى ملاءمة جرعتك).
  • وتيرة قلب بطيئة أثناء الراحة و/أو إذا كنت تعرف أنك قد تعاني من نقص الأملاح نتيجة حالات الإسهال والتقيؤات الحادة والمتواصلة، أو نتيجة استخدام أدوية مدرة للبول.
  • علاج متواصل بأدوية مدرة للبول، لا سيما إذا كنت مسن.
  • الزرق (ارتفاع الضغط داخل العين).

قد يساهم أوكسيتين في زيادة الأفكار الانتحارية وتفاقم الاكتئاب

إذا كنت تعاني من اكتئاب و/أو من اضطرابات القلق، قد تعاني أحياناً من أفكار حول أذية نفسك أو من أفكار انتحارية. قد تتزايد هذه الحالة في بداية العلاج بالأدوية المضادة للاكتئاب عند استعمالها للمرة الأولى، إذ إن هذه الأدوية تحتاج إلى فترة زمنية كي تبدأ بالتأثير، وهي تستغرق عادة أسبوعين ولكنها قد تستغرق أحياناً وقتاً أطول. ربما يزداد التفكير على هذا النحو(الحاق الأذى بنفسك او قتلها):

  • إذا عانيت في الماضي من أفكار انتحارية أو أفكار لإلحاق الضرر الذاتي.
  • إذا كنت مراهقًا فتيًا. تبين من معلومات متعلقة بتجارب سريرية أن هناك خطراً متزايداً لسلوك انتحاري لدى البالغين الذين أعمارهم أقل من 25 عامًا، المصابين باضطرابات نفسية، والذين عولجوا بأدوية مضادة للاكتئاب.

إذا كانت لديك أفكار لإلحاق الضرر الذاتي أو أفكار انتحارية في أي وقت كان، توجه إلى الطبيب أو المستشفى حالاً. قد يساعدك أن تخبر أحد أفراد عائلتك أو صديق قريب بأنك تعاني من الاكتئاب أو من اضطراب القلق، وأن تطلب منهم قراءة هذه الصفحة. يمكنك أن تطلب منهم إخبارك فيما إذا كانوا يعتقدون أن الاكتئاب أو القلق لديك قد تفاقما، أو فيما إذا كانوا قلقين بشأن تغييرات في سلوكك.

فى بداية استعمال بروزاك قد تزداد الافكار الانتحارية
فى بداية استعمال أوكسيتين قد تزداد الافكار الانتحارية

أوكسيتين ليس معداً للاستعمال لدى الأطفال

استخدام بروزاك فى المرضى الذين تتراوح اعمارهم بين 8 إلى 18 سنة
استخدام أوكسيتين فى المرضى الذين تتراوح اعمارهم بين 8 إلى 18 سنة
  • لا يجب استخدام أوكسيتين فى الاطفال اقل من 8 سنوات .
  • استخدام أوكسيتين فى هذة الفئة من المرضى ( من 8 إلى 18 سنة ) ، يجعلهم اكثر عرضة للافكار الانتحارية .

اضطرابات في الأداء الجنسي

قد تؤدي أدوية مثل أوكسيتين (مثل جميع الأدوية من فئة مثبطات إسترداد الأمينات الأحادية) إلى أعراض خلل الأداء الجنسي . في حالات معينة، استمرت هذه الأعراض بعد إيقاف العلاج.

التفاعلات بين الأدوية

إذا كنت تتناول، أو تناولت مؤخراً، أدوية أخرى، بما فيها أدوية دون وصفة طبية ومكملات غذائية، أخبر الطبيب أو الصيدلي بذلك.

لا يجوز تناول أوكسيتين مع الأدوية المعطلة للإنزيم المؤكسد للأمينات الأحادية

هناك مستحضرات معينة من نوع مثبطات أكسيداز أحادي الأمين غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية (MAOIs)، قسم منها يستعمل لعلاج الاكتئاب. لا يجوز استعمال أدوية من فئة مثبطات أكسيداز أحادي الأمين  غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية مع أوكسيتين.

تزامن أوكسيتين مع هذة الفئة من الأدوية قد يتسب في ردود فعل حادة أو فتاكة أيضاً (مثل متلازمة السيروتونين). يجب بدء العلاج بـ أوكسيتين فقط بعد مرور أسبوعين على إيقاف العلاج بمثبطات إنزيم أكسيديز الأمين غير القابلة للانعكاس وغير الانتقائية (مثلا: ترانیلسیبرومین – tranylcypromine). لا يجوز تناول أي نوع من مثبطات أكسيداز أحادي الأمين غير القابل للانعكاس وغير الانتقائي لمدة 5 أسابيع على الأقل بعد التوقف عن تناول أوكسيتين. إذا حصلت على وصفة طبية لـ أوكسيتين لفترة طويلة و/أو بجرعة عالية، قد يحتاج الطبيب إلى التفكير في إعطائه في فترات زمنية تزيد عن 5 أسابيع.

أيضًا لا يجوز تناول أوكسيتين مع میتوبرولول (metoprolol) لعلاج قصور القلب؛ لأن هناك خطراً مرتفعاً لأن يصبح نبضك بطيئا جداً.

یؤثر أوكسيتين في طريقة عمل الأدوية التالية (تفاعلات):

  • تاموکسیفن (tamoxifen، يستعمل لعلاج سرطان الثدي)؛ بما أن أوكسيتين قد يغير مستويات هذا الدواء في الدم، ما قد يؤدي إلى تقليل محتمل لتأثير تاموكسيفين، فقد يحتاج الطبيب إلى التفكير في أن يصف علاجاً آخر مضاداً للاكتئاب.
  • مثبطات أكسيداز أحادي الأمين MAOI-A) A) بما في ذلك موكلوبيمايد (moclobemide)، لينيزوليد (linezolide، دواء مضاد حيوي) وكلوريد الميثيل ثيونينيوم (methylthioninium chloride، المعروف أيضا باسم أزرق الميثيلين، وهو دواء يستعمل لعلاج ميتهيموغلوبينية الدم (methemoglobinemia) نتيجة التعرض للدواء أو لمادة كيميائية): بسبب خطر حدوث ردود فعل حادة أو فتاكة أيضًا (متلازمة السيروتونين). يمكن بدء العلاج بفلوكسيتين بعد يوم من إيقاف العلاج بمثبطات MAOIs القابلة للانعكاس، ولكن قد يرغب الطبيب في متابعتك بعناية واستعمال جرعة منخفضة أكثر من أدوية MAOI-A.
  • ميكويتازين (mequitazine، لعلاج الحساسيات)؛ لأن تناول هذا الدواء مع أوكسيتين قد يزيد من خطر حدوث تغييرات في نشاط القلب الكهربائي.
  • فنيتوئين (phenytoin، لعلاج الصرع)؛ بما ان أوكسيتين قد يغير مستويات هذا الدواء في الدم، فقد يحتاج الطبيب إلى بدء علاج بفنيتوئين بحذر كبير وإنجاز فحوصات متابعة عند إعطائه مع أوكسيتين.
  • ليثيوم (lithium)، سیلیجیلین (selegiline)، هیبرکوم (St. John’s Wort)، ترامادول (tramadol، مسکن آلام)، تربتانات (triptans، لعلاج الصداع النصفي) وتريبتوفان (tryptophan)؛ هناك خطر مرتفع لحدوث متلازمة السيروتونين الطفيفة عند تناول هذه الأدوية مع أوكسيتين. قد ينجز الطبيب فحوصات متابعة في أحيان قريبة أكثر.
  • أدوية قد تؤثر في وتيرة القلب، مثل أدوية مضادة لاضطراب نظم القلب من مجموعتي IA و III وأدوية مضادة للذهان (مثل مشتقات فينوثيازين (phenothiazine)، بیموزید (pimozide)، هالوبیریدول (haloperidol))، مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مستحضرات معينة مضادة للمكيروبات (مثل: سبارفلوکساسین (sparfloxacin)، موكسيفلوكساسين (moxifloxacin)، إريثروميسين للإعطاء عبر الوريد (erythromycin IV)، بنتامیدین (pentamidine))، علاج مضاد للملاريا، لا سيما هالوفانترین (halofantrine) أو مضادات هيستامين معينة (أستيميزول (astemizole)، میزولاستین (mizolastine))، لأن تناول دواء واحد أو أكثر من هذه الأدوية مع أوكسيتين قد يزيد خطر حدوث تغييرات في النشاط الكهربائي للقلب.
  • مضادات التخثر (مثل وارفارین (warfarin))، مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية – NSAID (مثل إيبوبروفين (ibuprofen)، ديكلوفيناك (diclofenac))، أسبيرين وأدوية أخرى قادرة على تمييع الدم (بما في ذلك کلوزابین (clozapine) المستعمل لعلاج اضطرابات نفسية معينة). قد يغير أوكسيتين تأثير هذه الأدوية على الدم. إذا بدأت أو أنهيت علاج بـ أوكسيتين عندما تتناول وارفارين، قد يحتاج الطبيب إلى إنجاز فحوصات معينة، لملاءمة جرعة مضادات التخثر، وفحصك في أحيان قريبة أكثر.
  • سیبروهيبتادین (cyproheptadine، لعلاج الحساسيات)؛ لأنه قد يقلل من تأثير أوكسيتين.
  • أدوية تقلل مستويات الصوديوم في الدم (بما في ذلك أدوية تزيد التبول، دیسموبيریسین (desmopressin)، کاربامازپین (carbamazepine) وأوكسكاربازيبين (oxcarbazepine))؛ لأن هذه الأدوية قد تزيد خطر حدوث مستويات منخفضة جداً من الصوديوم في الدم أثناء تناول أوكسيتين.
  • مضادات الاكتئاب، مثل مضادات اكتئاب ثلاثية الحلقات، مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (إسترداد الأمينات الأحاديةs) الأخرى أو بوبروبيون (bupropion)، مفلوكين (mefloquine) أو كلوروكوين (chloroquine) (المستعملة لعلاج الملاريا)، ترامادول (tramadol، المستعمل لعلاج الألم الحاد) أو أدوية مضادة للذهان مثل فينوثيازينات (phenothiazines) أو بوتيروفينونات (butyrophenones)؛ لأن أوكسيتين قد يزيد خطر حدوث اختلاجات عند تناول هذه الأدوية.
  • فليكاينيد (flecainide)، بروبافینون (propafenone)، نيبيفولول (nebivolol) أو إنكاينيد (encainide) (لعلاج مشاكل القلب)، کاربامازبین ((carbamazepine) لعلاج الصرع)، أتوموكسيتين (atomoxetine) أو مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (مثل: إيميبرامين (imipramine)، دیسیبرامین (desipramine) وأميتریبتیلین (amitriptyline)) أو ريسبيريدون ((risperidone) لعلاج الفصام)؛ بما أن أوكسيتين قد يغير مستويات هذه الأدوية في الدم، قد يحتاج الطبيب إلى تغيير جرعتها عند إعطائها مع أوكسيتين.

استعمال أوكسيتين والغذاء

يمكنك تناول أوكسيتين مع أو من دون طعام وفقاً لرغبتك.

استعمال أوكسيتين واستهلاك الكحول

عليك تجنب استهلاك الكحول أثناء تناول هذا الدواء.

الحمل، الإرضاع، والخصوبة

إذا كنت حاملاً أو مرضعة، تفكرين أنك حامل، أو تخططين للحمل، توجهي إلى الطبيب أو الصيدلي واستشيريهما قبل تناول هذا الدواء.

الحمل

تحدثي مع الطبيب في أسرع وقت إذا كنت حاملاً، إذا كنت تظننين أنك حامل، أو تخططين للحمل. تبين في أبحاث معينة أن هناك خطراً متزايداً لحدوث عاهات خلقية تلحق ضرراً في قلب الأطفال الذين تناولت أمهاتهم فلوكسيتين خلال عدد من الأشهر الأولى من الحمل. في الفئة السكانية العامة، ولد نحو 1 من أصل 100 طفل مع عاهة قلبية. ارتفعت هذه الوتيرة إلى نحو 2 من أصل 100 طفل كانت قد تناولت أمهاتهم فلوكسيتين.

أثناء تناول أدوية خلال الحمل، لا سيما في الأشهر الـ 3 الأولى من الحمل، قد تزيد أدوية مثل فلوكسيتين خطر حدوث اضطراب حاد لدى الأطفال، يدعى فرط ضغط الدم الرئوي المتواصل لدى المولود (PPHN)، الذي يؤدي إلى تنفس سريع لدى الطفل، ويجعل لونه ضارب إلى الزرقة. تظهر هذه الأعراض غالبا خلال الـ 24 ساعة الأولى بعد الولادة. إذا حدثت هذه الحالة لدى طفلك، عليك التوجه إلى الطبيب فوراً.

إذا كنت تتناولين أوكسيتين قبيل الحمل، فهناك خطر مرتفع لحدوث نزيف غزير من المهبل بعد الولادة فوراً، لا سيما إذا عانيت في الماضي من اضطرابات نزيف. على الطبيب  أن يعرف أنك تتناولين أوكسيتين بحيث يمكنه أن يعطى الاستشارة لك. يُستحسن عدم استعمال هذا العلاج أثناء الحمل، إلا إذا كانت الفائدة المحتملة أكبر من الخطر المحتمل. لذلك، قد تقررين أنتِ والطبيب إيقاف العلاج بـ أوكسيتين تدريجياً أثناء الحمل أو قبل الحمل. مع ذلك، وفقا لحالتك، قد يقرر الطبيب أنه من الأفضل لك أن تواصلي تناول أوكسيتين.

يجب توخي الحذر أثناء استعمال الدواء خلال الحمل، لا سيما في المراحل المتأخرة من الحمل أو بعد الولادة فوراً، بسبب الأعراض التالية التي تم الإبلاغ عنها لدى المولودين: عصبية، رجفة، ضعف العضلات، بكاء متواصل، وصعوبات في الرضاعة أو النوم.

استعمال بروزاك أثناء فترة الحمل
استعمال أوكسيتين أثناء فترة الحمل

الإرضاع

يُفرز فلوكسيتين عبر حليب الأم وقد يؤدي إلى أعراض جانبية لدى الأطفال. عليك إرضاع طفلك فقط إذا كانت الرضاعة ضرورية تماماً. إذا استمرت الرضاعة، قد يصف لك الطبيب جرعة منخفضة أكثر من الدواء.

استعمال بروزاك خلال فترة الرضاعة الطبيعية
استعمال أوكسيتين خلال فترة الرضاعة الطبيعية

الإخصاب

في الأبحاث على الحيوانات، تبين أن فلوكسيتين يقلل جودة المني. من ناحية نظرية، يمكن لهذا الأمر أن يؤثر في الإخصاب، غير أنه لم يشاهد حتى الآن تأثير على الإخصاب لدى البشر.

بروزاك يقلل من خصوبة الرجال
أوكسيتين يقلل من خصوبة الرجال

تبين أن أوكسيتين يقلل من جودة الحيوانات المنوية فى الدراسات الحيوانية ، و بالتالى ، فمن الممكن ( نظريا ) أن يؤثر أوكسيتين على الخصوبة ، و لكن لم يتم ملاحظة أى تأثير على الخصوبة البشرية .

السياقة واستعمال الماكينات

قد تؤثر الأدوية النفسية مثل أوكسيتين في الحكم على الأمور أو التناسق لديك. لا يجوز لك سياقة مركبة أو تشغيل ماكينات حتى تعرف كيف يؤثر أوكسيتين فيك.

بر وزاك و قيادة المركبات و تشغيل الماكينات
بر وزاك و قيادة المركبات و تشغيل الماكينات

الأعراض الجانبية

كجميع الأدوية، قد يسبب استعمال أوكسيتين أعراضاً جانبية لدى قسم من المستخدمين. لا تفزع عند قراءة قائمة الأعراض الجانبية. فمن المحتمل ألا تعاني من أي منها.

انتبه:

  • إذا كانت لديك أفكار لإلحاق الضرر الذاتي أو أفكار انتحارية في أي وقت كان، توجه إلى الطبيب أو المستشفى فوراً.
  • إذا تطور لديك طفح أو رد فعل تحسسي مثل: حكة، تورم الشفتين/اللسان أو صفير/ضيق في التنفس، توقف عن تناول الكبسولات حالاً وتوجه إلى الطبيب فوراً.
  • إذا كنت تشعر بعدم الراحة وكنت غير قادر على الجلوس أو الوقوف دون حركة، ربما تعاني من تعذر الجلوس (akathisia)؛ قد تؤدي زيادة جرعة أوكسيتين تفاقم شعورك. إذا كنت تشعر بذلك، توجه إلى الطبيب.
  • يجب إبلاغ الطبيب فوراً إذا ظهر احمرار على الجلد أو إذا تطور لديك رد فعل جلدي آخر، إذا تطورت لديك حويصلات على الجلد أو إذا بدأ الجلد بالتقشر. هذا العارض نادر جداً.

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً (قد تحدث لدى أكثر من 1 من بين 10 مستعملين)

أرق، صداع، إسهال، غثيان، وإنهاك.

عاني بعض المُعالجين من الأعراض التالية:

  • دمج من الأعراض (المعروفة بـ “متلازمة السيروتونين”)، بما في ذلك حمى لسبب غير معروف مع وتيرة تنفس أو وتيرة قلب سريعة جداً، تعرق، تصلب العضلات أو رجفة، ارتباك، هيجان متطرف أو نعاس (في حالات نادرة فقط).
  • شعور بالضعف، نُعاس أو ارتباك، لا سيما لدى المسنين والأشخاص (المسنين) الذين يتناولون أدوية مدرة للبول.
  • انتصاب متواصل ومؤلم.
  • عصبية وهيجان متطرف.
  • مشاكل في القلب مثل وتيرة قلب سريعة أو غير منتظمة، إغماء، انهيار أو دوخة عند الانتقال من وضعية الجلوس إلى وضعية الوقوف، ما قد يشير إلى خلل في أداء وتيرة نظم القلب.

إذا كان لديك أحد الأعراض الجانبية المذكورة أعلاه، عليك إبلاغ الطبيب فوراً.

أعراض جانبية إضافية

أعراض جانبية شائعة (قد تحدث لدى حتى 1 من بين 10 مستعملين)

  • نقص الشعور بالجوع، خسارة الوزن.
  • عصبية، قلق.
  • عدم الهدوء، خلل في القدرة على التركيز.
  • شعور بالتوتر.
  • انخفاض الرغبة الجنسية أو مشاكل في الأداء الجنسي (تشمل عدم القدرة على الحفاظ على الانتصاب لإقامة علاقة جنسية)
  • مشاكل في النوم، أحلام استثنائية، تعب أو نعاس.
  • دوخة.
  • تغيير في حاسة التذوق.
  • حركات ارتعاش لا يمكن السيطرة عليها.
  • تشوش الرؤية.
  • شعور بضربات قلب سريعة وغير منتظمة.
  • تورد.
  • تثاؤبات.
  • صعوبات في الهضم، تقيؤات.
  • جفاف الفم.
  • طفح، شرى، حكة.
  • تعرق مفرط.
  • ألم في المفاصل.
  • ارتفاع وتيرة التبول.
  • نزيف مهبلي من دون سبب.
  • شعور بالرجفة أو القشعريرة.
الاعراض الجانبية الشائعة لكبسولات بروزاك
الاعراض الجانبية الشائعة لكبسولات أوكسيتين

أعراض جانبية ليست شائعة (قد تحدث لدى حتى 1 من بين 100 مستعمل)

  • شعور بالغربة عن الذات.
  • تفكير غريب.
  • مزاج مرتفع بشكل استثنائي.
  • اضطرابات في الأداء الجنسي، بما في ذلك مشاكل في هزة الجماع، تستمر أحياناً بعد إيقاف العلاج.
  • أفكار انتحارية أو أفكار لإلحاق الضرر الذاتي.
  • صرير الأسنان.
  • تشنجات العضلات، حركات غير إرادية أو مشاكل في التوازن أو التناسق.
  • اضطراب في الذاكرة.
  • توسع البؤبؤين.
  • طنين في الأذنين.
  • ضغط دم منخفض.
  • ضيق في التنفس.
  • نزيف من الأنف.
  • صعوبات في الابتلاع.
  • تساقط الشعر.
  • میل متزايد لحدوث كدمات.
  • كدمات أو أنزفة من دون سبب.
  • تعرق بارد.
  • صعوبة في التبول.
  • شعور بالحرارة أو البرد.
  • نتائج شاذة في فحوصات الكبد.

أعراض جانبية نادرة (قد تظهر لدى حتى 1 من بين 1,000 مستعمل)

  • مستويات منخفضة من الملح في الدم.
  • انخفاض تعداد الصفائح في الدم، مما يزيد من خطر التعرض للنزيف أو الكدمات.
  • انخفاض تعداد خلايا الدم البيضاء.
  • سلوك متهور غير نموذجي.
  • هلوسة.
  • هیجان.
  • نوبات هلع.
  • ارتباك.
  • تأتأة.
  • عدوانية.
  • اختلاجات.
  • التهاب في الأوعية الدموية (vasculitis).
  • تورم سريع للأنسجة حول العنق، الوجه، الفم، و/أو الحنجرة.
  • ألم في الأنبوب الذي ينقل الطعام أو الماء إلى المعدة.
  • التهاب الكبد.
  • مشاكل في الرئة.
  • حساسية لضوء الشمس.
  • ألم في العضلات.
  • مشاكل في التبول.
  • إنتاج الحليب من الثدى.

أعراض ذات انتشار غير معروف (لا يمكن تقييمها استناداً إلى المعلومات المتوفرة)

  • نزيف غزير من المهبل بعد الولادة بوقت قصير (postpartum hemorrhage).
  • كسور في العظام: شوهد خطر متزايد لكسور العظام لدى معالجين يتناولون هذا النوع من الأدوية.

أعراض التوقف المفاجىء

  • لا تتوقف عن تناول أوكسيتين ، حتى لو كنت تشعر بتحسن ، إلا بعد استشارة طبيبك.
  • فى العادة ما يقوم الطبيب بنصحك بتقليل الجرعة بشكل تدريجى على مدار اسبوعين او اكثر، حتى تتوقف نهائيا .

قد تواجة بعض الاعراض عند التوقف عن تناول أوكسيتين ، و تتمثل هذة الاعراض فيما يلى :

  1. كوابيس .
  2. عدم القدرة على النوم .
  3. احلام اليقظة .
  4. شعور بعدم الراحة .
  5. شعور بالغثيان .
  6. الرعشة .
  7. الصداع .

من المتوقع أن تزول معظم هذه الأعراض الجانبية مع التقدم في العلاج. إذا ظهر عارض جانبي، إذا تفاقم أي من الأعراض الجانبية، أو إذا عانيت من عارض جانبي لم يُذكر في الصفحة، عليك استشارة الطبيب.

FLUXETINE
فلوكزيتين – مضاد للإكتئاب

إخلاء المسؤولية: المعلومات المتوفرة في هذة الصفحة معلومات عامة، وقد لا تحتوي على جميع المعلومات المتاحة التي تحتاجها ولا يمكن أن تُعد بديًلا عن الإستشارات الطبية، ولا تأخذ في الاعتبار جميع الظروف الفردية. يتوجب عليك أن تحصل على المعلومات الطبية عن طريق إستشارة أخصائي رعاية صحية مرخص، أو عن طريق الإرشادات التي يقدمها الصيدلي و / أو الشركة المصنعة للدواء. على الرغم من بذل جهود كبيرة لضمان دقة المحتوى، إلا أننا لن نتحمل المسؤولية عن أي أضرار تنشأ عن استخدام أو إساءة استخدام المعلومات الواردة في هذة الصفحة. إذا تعارضت المعلومات الواردة في هذة الصفحة مع تلك التي قدمها لك طبيبك أو الصيدلي، فعليك تجاهل المعلومات المقدمة في هذة الصفحة وإتباع تعليمات طبيبك أو إرشادات الصيدلي.كود الإستعادة: N06AB03 .

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.