سيرليفت (سيرترالين): الاستعمالات، الجرعة، التحذيرات…

سيرليفت مخصص لمعالجة أعراض مرض الإكتئاب لدى مرضى مع أو بدون سابقة لنوبات الهوس. بعد الحصول على إستجابة كافية، فإن مواصلة العلاج بالدواء هو أمر ناجع لمنع تكرار نوبة الإكتئاب الأولية أو نوبات إكتئابية متكررة إضافية.

الفصيلة العلاجية: ينتمي الدواء إلى فصيلة الـ مثبطات إعادة إمتصاص السيروتونين الإنتقائية.

المادة الفعالة

يحتوي سيرليفت على مادة الـ سيرترالين

تحذير: إن الأدوية المضادة للإكتئاب والقلق تزيد من خطورة حدوث تصرفات وأفكار إنتحارية لدى الأطفال، المراهقين والشباب حتى عمر 25 عاما. مع بدء العلاج بالدواء، يتوجب على المتعالجين من كافة الأعمار وأقربائهم، مراقبة ومتابعة التغيرات السلوكية مثل: تفاقم الإكتئاب، أفكار إنتحارية، عدوانية وما شابه. إذا طرأت مثل هذه التغيرات، يجب التوجه حالاً إلى الطبيب.

الجرعة وطريقة الاستعمال

  • يجب استعمال المستحضر دائماً بحسب تعليمات الطبيب. عليك الإستيضاح من الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن واثقاً بشأن الجرعة الدوائية وطريقة العلاج بالمستحضر. المقدار الدوائي وطريقة العلاج يحددان من قبل الطبيب فقط.
  • جرعة سيرليفت المقبولة غالباً هى: 50 ملغ مرة باليوم في الصباح أو في المساء. يمكن زيادة الجرعة اليومية بفوارق مقدارها 50 ملغ في فترات زمنية مدتها أسبوع على الأقل حتى عدة أسابيع. الجرعة القصوى الموصى بها هي 200 ملغ مرة في اليوم.
  • مدة المعالجة: سوف يرشدك طبيبك لأي فترة من الزمن يجب تناول هذا الدواء. تتعلق مدة المعالجة بطبيعة مرضك وبمدى إستجابتك للعلاج بشكل جيد. إن التحسن في الأعراض من شأنه أن يظهر بعد عدة أسابيع فقط. عادة، يجب الإستمرار في علاج الإكتئاب لمدة 6 أشهر بعد حصول التحسن.
  • إذا كنت تعاني من مشاكل في الكبد أو في الكلي، فيجب إعلام طبيبك، والالتزام بإرشاداته للعلاج، في الغالب سوف يقوم الطبيب باستعمال أقل جرعة فعالة ممكنة.
  • لا يجوز تجاوز المقدار الدوائي الموصى به!

إرشادات الاستعمال

  • بالإمكان تناول الدواء مع أو بدون طعام.
  • سيرليفت 50 ملغ أقراص: بالإمكان شطر القرص. لا توجد معلومات حول السحق أو المضغ.
  • سيرليفت 100 ملغ أقراص: لا توجد معلومات حول السحق/الشطر/المضغ. ففى هذه الحالة استشر طبيبك.

ماذا لو تناولت جرعة مفرطة بالخطأ؟

إذا تناولت بالخطأ مقداراً دوائياً أكبرمن سيرليفت أو إذا بلع طفل بالخطأ من الدواء، توجه حالاً إلى الطبيب أو لغرفة الطوارئ في المستشفى، وأحضر معك علبة الدواء. علامات (أعراض) فرط المقدار الدوائي يمكن أن تشمل: نعاس، غثيان وتقيؤ، تسارع نظم القلب، عدم هدوء، رجفان، دوار وفي أوقات نادرة فقدان الوعي.

ماذا لو نسيت تناول سيرليفت؟

إذا نسيت تناول سيرليفت في الوقت المطلوب، فوت المقدار الدوائي المنسي وتناول المقدار الدوائي القادم في الساعة المخصصة. لا يجوز تناول مقداراً دوائياً مضاعفاً عوضاً عن المقدار الدوائي المنسي في أي حال من الأحوال! يجب المواظبة على العلاج بحسب توصية الطبيب.

ما هي أعراض التوقف المفاجىء؟

إذا توقفت عن تناول سيرليفت لا يجوز التوقف عن العلاج بالدواء بدون استشارة الطبيب، حتى ولو طرأ تحسن على حالتك الصحية. سيرشدك الطبيب الى كيفية التوقف عن العلاج بشكل تدريجي خلال عدة أسابيع، قبل أن تتوقف عن تناول الدواء نهائياً. إن التوقف المفاجئ عن الدواء قد يترافق بأعراض مثل: دوار، خدر، اضطرابات في النوم، قلق أو قلة هدوء، صداع، غثيان وتقيؤات، رجفان. الرجاء إبلاغ الطبيب، إذا كنت تعاني من أي واحد من تلك الأعراض الجانبية، أو من أعراض جانبية أخرى عند التوقف عن العلاج.

لا يجوز تناول الأدوية في العتمة! يجب التأكد من العبوة والتأكد من المقدار الدوائي في كل مرة تتناول فيها دواء. ضع النظارات الطبية إذا لزم الأمر ذلك.

مأمونية سيرليفت مع الأطفال والمراهقون

سيرليفت ليس معداً للأطفال والمراهقين دون سن 18 عاماً.

استعمال سيرليفت والطعام

  • بالإمكان تناول سيرليفت مع أو بدون طعام.
  • يجب بلع القرص مع القليل من الماء.
  • لا يجوز شرب عصير الجریب فروت خلال فترة العلاج بالدواء، لأن هذا الأمر قد يؤدي لإرتفاع مستوى الدواء في الدم.

استعمال سيرليفت واستهلاك الكحول

يجب الامتناع عن استهلاك الكحول خلال فترة العلاج بالدواء.

تأثير سيرليفت على القيادة واستعمال الماكنات

إن استعمال سيرليفت قد يضعف من قدرتك على القيادة أو تشغيل الماكنات. لذلك، لا يجوز قيادة المركبات أو تشغيل الماكنات الخطرة إلى أن تعرف كيفية تأثير الدواء على قدرتك على إجراء تلك النشاطات.

التحذيرات والارشادات

يمنع استعمال سيرليفت في الحالات التالية:

  • كنت حساساً (أليرجي) للمادة الفعالة أو لكل واحد من المركبات الإضافية التي يحتويها الدواء.
  • كنت تتناول أو تناولت أدوية من فصيلة مثبطات مونوأمين أوكسيداز (مثل: سيليجيلين، موكلوبيميد) أو أدوية مشابهة لمثبطات مونوأمين أوكسيداز (مثل: لينيزوليد). يجب الإنتظار فترة أسبوع على الأقل بعد إنتهاء العلاج بـ سيرترالين وبدء العلاج بـ مثبطات مونوأمين أوكسيداز. وايضاً يجب عليك الإنتظار فترة أسبوعين على الأقل بعد إنتهاء العلاج بـ مثبطات مونوأمين أوكسيداز وبدء العلاج بـ سيرليفت.
  • كنت تتناول بنفس الوقت دواء بإسم بيموزيد (دواء مخصص للاضطرابات النفسية مثل الذهان)

تحذيرات خاصة تتعلق باستعمال سيرليفت

قبل العلاج بـ سيرليفت ، يجب عليك ابلاغ الطبيب إذا:

  • كنت تعاني أو عانيت في الماضي من الصرع أو إذا كان لديك تاريخ من الاختلاجات(نوبات تشنج تصيب مرضى الصرع). يجب إبلاغ الطبيب في الحال إذا حدث إختلاج.
  • عانيت في الماضي من إضطراب الهوس الإكتئابي (إضطراب ثنائي القطب) أو من انفصام الشخصية. يجب إبلاغ الطبيب في الحال. عند ظهور نوبة من الهوس.
  • لديك أو كانت لديك أفكار عن إلحاق الأذى الذاتي أو أفكار انتحارية.
  • وجدت لديك متلازمة السيروتونين. قد تظهر هذه المتلازمة في حالات نادرة عند استعمالك لأدوية معينة في الوقت ذاته . هذا مع المستحضر. من المفترض أن يبلغك طبيبك إذا عانيت من هذه المتلازمة في السابق.
  • لديك نسب منخفضة من الصوديوم في الدم، وذلك لأن العلاج بـ سيرليفت قد يؤدي لذلك. يجب إبلاغ الطبيب إذا كنت تستعمل أدوية معينة لمعالجة ارتفاع ضغط الدم، حيث أن هذه الأدوية من شأنها أيضاً أن تغير مستوى الصوديوم في الدم. يجب الحذر خاصة لدى الأشخاص المسنين، لأن الخطورة لديهم أكبر.
  • كنت تعاني من مرض في الكبد. من شأن الطبيب أن يقرر على خفض المقدار الدوائي المعطى في هذه الحالة.
  • كنت تعاني من السكري. إن تناول هذا المستحضر من شأنه أن يؤثر على نسب الجلوكوز بدمك ولذلك من الممكن أن يحتاج الأمر لملاءمة المقدار الدوائي لأدوية علاج السكري لديك.
  • كان لديك ماض من اضطرابات النزيف (ميل إلى تطوير كدمات)، أو إذا كنت حاملاً. أو كنت تتناول أدوية لتمييع الدم (مثل: حمض أسيتيل ساليسيليك (أسبيرين) أو وارفارين) أو أدوية قد تزيد من خطورة حدوث نزف.
  • كنت تخضع للعلاج بالصدمات الكهربائية (ECT).
  • كنت تعاني من مشاكل في العينين، مثل أنواع معينة من الزرق (ضغط متزايد العينين).
  • كنت تعاني من عدم انتظام نظم القلب بعد فحص التخطيط الكهربائي للقلب (ECG)، والذي يعرف بإطالة مقطع QT.
  • كنت تعاني من مرض في القلب. مستويات منخفضة من البوتاسيوم أو المغنسيوم. تاريخ عائلي من إطالة مقطع QT، وتيرة قلب بطيئة واستعمال متزامن مع أدوية التي تسبب إطالة مقطع QT.

قد يساهم سيرليفت في ظهور أو زيادة بعض الأعراض

تعذر الجلوس (Akathisia)/عدم الهدوء: إن إستعمال سيرليفت له صلة بعدم الهدوء المزعج وبضرورة التحرك، حيث إنه في أحيان متقاربة لا يستطيع المتعالج الجلوس أو الوقوف من دون التحرك (akathisia). يظهر هذا العارض على الأغلب في الأسابيع الأولى من العلاج. إن رفع المقدار الدوائي قد يؤدي إلى زيادة تطور الضرر، عليك إذا تطورت لديك مثل هذه الأعراض يجب إبلاغ طبيبك.

قد يؤدى التوقف المفاجىء إلى ظهور أعراض إنسحاب

الأعراض الجانبية المرتبطة بالتوقف عن العلاج تعتبر شائعة (أعراض الإقلاع)، لا سيما عند التوقف المفاجئ للعلاج. إن خطورة حدوث أعراض الإقلاع تعتمد على فترة العلاج، المقدار الدوائي ووتيرة خفض المقدار الدوائي للدواء. عادة، تكون شدة هذه الأعراض خفيفة حتى متوسطة. ولكن، لدى بعض المتعالجين تكون شدة هذه الأعراض خطيرة. تظهر هذه الأعراض على الأغلب في الأيام الأولى بعد التوقف عن العلاج. عادة تزول تلك الأعراض من تلقاء نفسها وتختفي تدريجياً خلال أسبوعين تقريباً. قد تستمر لدى بعض المتعالجين وقتاً أطول (شهرين – ثلاثة أشهر وحتى أكثر). عند إيقاف العلاج بـ سيرليفت، يوصى بتخفيض المقدار الدوائي بالتدريج لمدة عدة أسابيع أو أشهر وعليك استشارة الطبيب دائماً بخصوص الطريقة الأنسب لإيقاف العلاج.

قد يساهم سيرليفت فى زيادة الافكار الانتحارية وتفاقم الإكتئاب

إذا كنت مكتئباً و/أو كنت تعاني من إضطرابات القلق، فمن الجائز أن تحصل لديك أحيانًا أفكار عن إلحاق الأذى الذاتي أو أفكار إنتحارية. قد تظهر تلك الأعراض بشكل أكثر في بداية الإستعمال الأول للأدوية المضادة للإكتئاب، وذلك لأنه يستغرق الأمر بعض الوقت إلى أن يبدأ تأثيرها، عادة حوالي الأسبوعين، ولكن قد يستغرق وقتاً أكثر.

من الجائز أن يكون لديك إحتمال أكبر للتفكير على هذا النحو (الحاق الاذى بنفسك)

  • إذا كانت لديك في السابق أفكار إنتحارية أو أفكار عن إلحاق الأذى الذاتي.
  • إذا كنت شاباً. لقد أظهرت معطيات من الأبحاث السريرية وجود خطورة زائدة لحدوث تصرف إنتحاري لدى الكبار الذين يقل عمرهم عن 25 سنة الذين يعانون من حالات نفسية والذين عولجوا بدواء مضاد للإكتئاب. إذا وجدت لديك أفكار على إلحاق الأذى الذاتي أو أفكار إنتحارية في أي وقت كان، إتصل بطبيبك أو توجه حالاً إلى المستشفى.

قد تجد أنه من الجيد لك أن تشارك أحد افراد العائلة أو صديق مقرب لك بأنك تعاني من الاكتئاب أو تعاني من القلق. وأن تطلب منهم أن يقرءوا هذه الصفحة. يمكنك أن تطلب منهم أن يخبروك إذا كانوا يعتقدون أن الاكتئاب أو القلق لديك قد تفاقما، أو إذا كانوا قلقين من التغييرات في سلوكك.

قد يؤدى سيرليفت الى مشاكل في الأداء الجنسي

قد تؤدي أدوية مثل سيرليفت (تدعى أيضاً SSRI) إلى أعراض من مشاكل في الأداء الجنسي. في بعض الحالات استمرت هذه الأعراض بعد التوقف عن العلاج.

مأمونية سيرليفت أثناء الحمل والإرضاع

الحمل

إذا كنت في فترة الحمل أو مرضعة، تعتقدين بأنك حامل أو تخططين للحمل، يجب استشارة طبيبك قبل استعمال هذا الدواء. إن سلامة استعمال سيرليفت لدى النساء الحوامل لم تحدد بعد بشكل قاطع. يعطي سيرليفت خلال فترة الحمل فقط إذا كانت تقديرات الطبيب بأن الفائدة تفوق أية خطورة محتملة على الجنين.

إذا كنت تتناولين سيرليفت قريباً من نهاية حملك، قد يكون لديك احتمال متزايد لنزيف مهبلي غزير بعد الولادة بقليل، لاسيما إذا كان لديك ماض من اضطرابات النزيف. عليك إبلاغ الطبيب إذا كنت تتناولين سيرليفت خلال الحمل لكي يقدم لك الاستشارة.

إن استعمال سيرليفت خلال فترة الحمل، وخاصة في الثلث الأخير قد يزيد من خطورة حدوث حالة خطيرة لدى المولود تسمى ارتفاع ضغط الدم الرئوي المتواصل لدى المولود (PPHN). تسبب هذه الحالة للرضيع التنفس بشكل أسرع وأن يبدو مائلاً للأزرق. تبدأ هذه الأعراض بالظهور عادة خلال الـ 24 ساعة الأولى التي تلي ولادة الطفل. إذا حدث ذلك لمولودك، عليك التوجه فوراً لطبيبك.

أعراض أخرى التي قد يعاني منها المولود: تظهر عادة خلال الـ 24 ساعة الأولى التي تلي الولادة. الأعراض تشمل: صعوبة في التنفس، إزرقاق الجلد، جلد بارد أو ساخن أكثر من اللازم، إزرقاق الشفتين، تقيؤات أو صعوبات في الإطعام، إرهاق زائد، صعوبات في النوم، بكاء متواصل، تصلب أو ارتخاء العضلات، رجفان، عصبية أو تشنجات، زيادة المنعكسات (ردود فعل مفرطة أو فرط الاستجابة)، إنخفاض نسبة السكر في الدم. إذا كنت تلاحظ ظهور إحدى تلك الأعراض لدى رضيعك بعد الولادة، أو كنت قلقاً من وضع رضيعك، فإتصل بالطبيب.

الرضاعة

هناك إثبات على أن سيرليفت يفرز في حليب الأم. لذلك لا يجوز استعمال سيرليفت إذا كنت مرضعة، إلا إذا كانت تقديرات الطبيب بأن الفائدة من الدواء تفوق أية خطورة محتملة على رضيعك.

مأمونية سيرليفت على الخصوبة

في الأبحاث التي أجريت لدى الحيوانات تم الإثبات بأن بعض الأدوية مثل سيرليفت قد تلحق الضرر بنوعية النطاف. نظرياً، هذا الأمر قد يلحق الضرر بالخصوبة، ولكن حتى الآن لم يلاحظ أي ضرر في الخصوبة لدى بني البشر.

الأعراض الجانبية

  • كما بكل دواء، إن استعمال سيرليفت قد يسبب أعراضاً جانبية عند بعض المستعملين. لا تندهش من قائمة الأعراض الجانبية، من الجائز ألا تعاني أياً منها.
  • إن الغثيان هو العارض الجانبي الأكثر شيوعاً. الأعراض الجانبية في الغالب تتناسب وترتبط بالمقدار الدوائي وعلى الأغلب تزول أو تقل في سياق العلاج المتواصل.

⚠تحذير: يجب إبلاغ الطبيب في الحال: إذا كنت تعاني من كل واحد من الأعراض التالية بعد تناول هذا الدواء، هذه الأعراض قد تكون خطيرة:

  • إذا تطور لديك طفح جلدي شديد الذي يؤدي لظهور حويصلات (حمامي متعددة الأشكال) (قد يؤثر أيضاً على الفم واللسان). هذه يمكن أن تكون أعراض لمتلازمة ستيفنس – جونسون (Stevens-Johnson Syndrome)، أو تقشر الأنسجة المتموتة البشروية التسممي (Toxic Epidermal Necrolysis). يقوم طبيبك بإيقاف العلاج الخاص بك في هذه الحالات.
  • رد فعل تحسسي أو حساسية، التي يمكن أن تشمل أعراض مثل: طفح جلدي حاك، صعوبات في التنفس، صفير، انتفاخ في الجفنين، في الوجه أو في الشفتين.
  • إذا كنت تعاني من عدم هدوء، إرتباك، إسهال، سخونة مرتفعة، ارتفاع ضغط الدم، تعرق زائد ونبض سريع. هذه أعراض متلازمة السيروتونين. قد تظهر هذه المتلازمة في حالات نادرة عند استعمالك لأدوية معينة بنفس الوقت مع هذا الدواء. من شأن الطبيب في هذه الحالة أن يوقف علاجك بـ سيرليفت .
  • إذا حدث اصفرار في الجلد والعينين لديك، الأمر الذي من شأنه أن يدل على تضرر الكبد.
  • إذا كنت تعاني من أعراض الاكتئاب مع أفكار لإلحاق الأذى الذاتي أو أفكار انتحارية.
  • إذا كنت تبدأ بالشعور بقلة راحة وبأنك غير قادر على الجلوس أو الوقوف بدون حركة بعد بدء تناول هذا الدواء. عليك إبلاغ الطبيب إذا بدأت بالشعور بقلة الراحة.
  • في حال معاناتك من نوبة (إختلاج).
  • إذا حصل لديك عارض يشير إلى نوبة الهوس.

لُوحظت الأعراض الجانبية التالية في الأبحاث السريرية لدى البالغين وخلال استعمال سيرليفت بعد تسويقه

أعراض جانبية شائعة جداً (من شأنها أن تظهر لدى أكثر من 1 من بين 10 أشخاص)

  • أرق، دوار، نعاس، صداع، إسهال، غثيان، جفاف الفم، فشل في قذف السائل المنوي، إرهاق.

أعراض جانبية شائعة (من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من بين 10 أشخاص)

  • زكام، ألم في الحنجرة، رشح.
  • تناقص الشهية للطعام، زيادة الشهية للطعام.
  • قلق، إكتئاب، قلة هدوء، تناقص الرغبة الجنسية، عصبية، شعور غريب، كابوس، تأكل الأسنان.
  • رجفان، إضطرابات في عضلات الحركة (مثل: حركة كثيرة، أو فرط الحركة، توتر في العضلات، صعوبة في المشي، تصلب العضلات، تقلصات وحركات لا إرادية في العضلات)، تنمل ووخز، توتر العضلات، عدم الإصغاء، تغيرات المذاق.
  • اضطرابات في الرؤية.
  • تسارع ضربات القلب.
  • هبات من الحر ( نوبة سخونة غالبًا تعتري منطقة الوجة والصدر، وغالبًا تكون في المساء).
  • طنين في الأذنين.
  • تثاؤب.
  • اضطرابات هضمية، إمساك، ألم في البطن، تقيؤات، غازات.
  • تعرق زائد، طفح.
  • آلام في الظهر، ألم في المفاصل، ألم في العضلات.
  • عدم انتظام الطمث، مشاكل في انتصاب القضيب التناسلي.
  • الشعور بوعكة، ألم في الصدر، ضعف عام، سخونة.
  • تزايد الوزن.
  • كدمة.

أعراض جانبية غير شائعة (من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من بين 100 شخص)

  • إلتهاب في الأمعاء.
  • زيادة الاصابة بعدوى في الأذن.
  • فرط حساسية، حساسية موسمية.
  • تناقص في مستوى هورمونات الغدة الدرقية.
  • أفكار انتحارية، سلوك انتحاري، اضطرابات ذهانية، أفكار شاذة، لا مبالاة، هذيان، عدوانية، الشعور بنشوة، ذهان خيلائي.
  • نسیان، تناقص في الإحساس، تقلصات عضلية لا إرادية، إغماء، زيادة الحركة، شقيقة ( صداع نصفي)، إختلاج، دوار عند الوقوف، خلل في التنسيق، خلل في النطق.
  • توسع الحدقتين.
  • ألم في الأذنين.
  • تسارع نبض القلب، مشاكل في القلب.
  • أنزفة (مثل: نزف في المعدة)، ارتفاع ضغط الدم، تورد، دم في البول.
  • ضيق تنفس، رعاف ( نزيف الانف)، صعوبات في التنفس، صفير.
  • براز غامق أو اسود يشبه الزفت او القطران ، اضطرابات في الأسنان، التهاب المريء، مشاكل في اللسان، بواسير، زيادة سيلان اللعاب، صعوبة في البلع، تجشؤات، اضطراب في اللسان.
  • انتفاخ العينين، شرى ( طفح جلدي)، تساقط الشعر، حكة، نقط بنفسجية اللون على الجلد، مشكلة في الجلد تترافق بحويصلات، جفاف الجلد، انتفاخ في الوجه، تعرق بارد.
  • التهاب مفاصل ضموري، تشنجات عضلية، تقلصات عضلية، ضعف العضلات.
  • زيادة في وتيرة التبول، صعوبة في التبول، عدم التبول، سلس البول، زيادة التبول، تبول ليلي.
  • اضطراب في الأداء الوظيفي الجنسي لدى الرجال والنساء، نزف مهبلي ملحوظ، نزف مهبلي غير مبرر وفي غير اوقات الطمث المعتادة.
  • انتفاخ في الرجلين، قشعريرة، صعوبة في المشي، عطش.
  • ارتفاع في مستويات إنزيمات الكبد، تناقص الوزن.
  • بلغ عن حالات لظهور أفكار انتحارية وسلوك انتحاري خلال العلاج بـ سيرليفت أو قريباً لإيقاف العلاج بـ سيرليفت

أعراض جانبية نادرة (من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من بين 1000 شخص)

  • التهاب الرتج (هو التهاب أو عدوى أو كلاهما والذي يحدث في كيس واحد أو أكثر من الأكياس الشبيهة بالبالون (الرتج) التي يمكن أن تظهر في الأمعاء الغليظة)، انتفاخ الغدد الليمفاوية، انخفاض عدد الصفيحات الدموية، انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.
  • رد فعل تحسسي حاد
  • مشاكل في الغدد الصماء.
  • ارتفاع الكولسترول، اضطرابات في السيطرة على توازن السكر في الدم (سكري)، انخفاض مستوى السكر في الدم، او ارتفاع مستويات السكر في الدم، انخفاض نسبة الصوديوم في الدم.
  • أعراض جسدية جراء التوتر أو الإنفعال، أحلام مفزعة وشاذة، التعلق بالأدوية، المشي أثناء النوم، قذف مبكر للسائل المنوي.
  • سُبات، حرکات شاذة، صعوبة الحركة، فرط الأحاسيس، صداع حاد مفاجئ (قد يكون علامة لحالة خطيرة تشير الى تضيق عكوس لأوعية دموية في الدماغ)، اضطرابات حسية.
  • رؤية نقط، جلوكوما، إزدواج الرؤية، حساسية العين للضوء، نزيف في العين، حدقتين مختلفتين من حيث الحجم، اضطراب في الرؤية، مشكلة في الدموع.
  • نوبة قلبية، دوار، إغماء أو عدم راحة في الصدر التي قد تكون علامات لتغير في النشاط الكهربائي (يلاحظ في التخطيط الكهربائي للقلب) أو عدم انتظام نظم القلب، نبض بطيء.
  • خلل في جريان الدم في الأطراف.
  • تنفس سريع، تندب متقدم في النسيج الرئوي (مرض رئوي خُلالي)، تضيق في الحنجرة، صعوبة في النطق، تنفس بطيء، حازوقة ( زغطة أو فواق).
  • تقرحات في الفم، التهاب البنكرياس، دم في البراز، تقرحات في اللسان، ألم في الفم.
  • مشاكل في الأداء الوظيفي للكبد، خلل خطير في وظائف الكبد، اصفرار الجلد والعينين (یرقان).
  • رد فعل جلدي للشمس، وذمة في الجلد، تغير في بنية الشعر، رائحة جسم غريبة، طفح في جريبات الشعر، تفكك النسيج العضلي، اضطراب في العظام.
  • صعوبة في بدء التبول، قلة التبول.
  • إفراز حليب من الثديين، جفاف في المهبل، افرازات من الأعضاء التناسلية، ألم واحمرار في منطقة القضيب التناسلي والقلفة، تضخم الثديين، انتصاب متواصل للقضيب التناسلي.
  • فتق، قلة تحمل للأدوية.
  • ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم، عدم سلامة الفحوص المخبرية، تغيرات في جودة النطاف، مشاكل في التخثر.
  • توسع الأوعية الدموية.

أعرض جانبية شيوعها غير معروف (أعراض شيوعها لم يحدد بعد)

  • كزاز الفك ( الضغط على عظام الفك باستمرار).
  • تبول ليلي.
  • فقدان الرؤية المؤقت.
  • التهاب في القولون (يؤدي إلى إسهال).
  • نزيف مهبلي غزير بعد وقت قصير من الولادة (نزيف بعد الولادة)،

الأعراض الجانبية التي بلغ عنها خلال استعمال سيرليفت، بعد بدء تسويقه

  • إضطرابات في عضلات الحركة (مثل: حركة كثيرة، توتر في العضلات، صعوبة في المشي، تصلب العضلات، تقلصات وحركات لا إرادية في العضلات)
  • أفكار انتحارية، سلوك انتحاري.
  • أنزفة (مثل: نزف في المعدة).
  • تقلصات عضلية.
  • التهاب الرتج
  • ( هو التهاب أو عدوى أو كلاهما والذي يحدث في كيس واحد أو أكثر من الأكياس الشبيهة بالبالون (الرتج) التي يمكن أن تظهر في الأمعاء الغليظة)
  • ، انتفاخ الغدد الليمفاوية، انخفاض عدد الصفيحات الدموية، انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.
  • مشاكل في الغدد الصماء.
  • صداع حاد مفاجئ (قد يكون علامة لحالة خطيرة تشير الى تضيق عكوس لأوعية دموية في الدماغ)
  • أحلام مفزعة وشاذة.
  • حدقتين مختلفتين من حيث الحجم، اضطراب في الرؤية
  • عدم انتظام نظم القلب
  • ارتفاع مستوى السكر
  • تنفس سريع، تندب متقدم في النسيج الرئوي (مرض رئوي خلالي).
  • التهاب البنكرياس.
  • خلل خطير في وظائف الكبد، اصفرار الجلد والعينين (یرقان).
  • رد فعل جلدي للشمس، وذمة في الجلد.
  • تفكك النسيج العضلي
  • تضخم الثديين
  • عدم سلامة الفحوص المخبرية.
  • تغيرات في جودة النطاف.
  • مشاكل في التخثر.
  • كزاز الفك.
  • تبول ليلي.
  • التهاب في القولون (يؤدي إلى إسهال).

الأعراض التي قد تظهر في حال التوقف عن العلاج

في حال توقفك عن تناول سيرليفت بشكل مفاجئ، فمن الجائز أن تتطور لديك أعراض جانبية مثل:

  • دوار، خدر، اضطرابات في النوم، عصبية أو قلق، صداع، غثيان، تقيؤ ورجفان.
  • لوحظت زيادة في خطورة حدوث كسور في العظام لدى المرضى الذين تناولوا أدوية من هذا النوع.

إذا ظهر عرض جانبي، إذا تفاقمت إحدى الأعراض الجانبية، أو عندما تعاني من عرض جانبي لم يذكر في هذه الصفحة، عليك استشارة الطبيب.

التداخل بين سيرليفت و الأدوية الاخرى

إذا كنت تستعمل أو إذا إستعملت مؤخراً أدوية أخرى بما في ذلك أدوية بدون وصفة طبية وإضافات غذائية، تحدث مع الطبيب أو الصيدلي عن ذلك. بعض الأدوية قد تؤثر على طريقة عمل سيرليفت، أو سيرليفت بحد ذاته يمكن أن يقلل من نجاعة (فاعلية) الأدوية الأخرى التي يتم تناولها بنفس الوقت.

لا يجوز إستعمال سيرليفت إذا كنت تتعالج بالأدوية التالية:

أدوية تسمى مثبطات مونوأمين أوكسيداز، مثل: موكلوبيميد (لمعالجة الإكتئاب) وسيليجيلين (لمعالجة داء باركنسون)، لینیزولید (مضاد حيوي)، أزرق الميثيلين (لمعالجة ارتفاع مستويات ميتهيموغلوبين في الدم)، أدوية لمعالجة الاضطرابات النفسية مثل الذهان (بیموزيد). إن تناول سيرليفت سوية مع هذه الأدوية قد يؤدي لحدوث أعراض جانبية خطيرة.

يجب عليك ابلاغ طبيبك إذا كنت تتناول أي من الأدوية التالية

  • الأدوية الحاوية على أمفيتامينات (المستعملة لعلاج اضطرابات الإصغاء والتركيز (التوحد أو اضطراب فرط النشاط ونقص الانتباة)، النوم الإنتيابي وفرط السمنة).
  • المستحضرات الحاوية على نبتة هيبيريكوم (St. John’s Wort)، من شأن تأثير نبتة هيبيريكوم أن يستمر لمدة أسبوع حتى أسبوعين.
  • المنتجات الحاوية على الحمض الأميني تريبتوفان.
  • مستحضرات لعلاج الألم الشديد (مثل: ترامادول).
  • الأدوية المستعملة للتخدير أو لمعالجة الألم المزمن (مثل: فنتانیل، ميفاكوريوم وسوكسينيل كولين).
  • مستحضرات لعلاج الشقيقة او نوبات الصداع النصفي (مثل: سوماتریبتان).
  • أدوية لتمييع الدم (وارفارين).
  • أدوية لمعالجة الألم/إلتهاب المفاصل (مضادات الإلتهاب اللاستيروئيدية [NSAID’s]، مثل: إيبوبروفن، حمض أسيتيل ساليسيليك [الأسبيرين]).
  • أدوية للتهدئة (ديازيبام).
  • أدوية مدرة للبول.
  • أدوية لعلاج الصرع (فينيتوئين، فينوباربیتال، کاربامازیبین).
  • أدوية لعلاج السكري (تولبوتاميد).
  • أدوية لمعالجة فرط الحموضة، قرحة في المعدة أو الحرقان (سیمیتیدین، اومیبرازول، لانسوبرازول، بانتوبرازول، رابيبرازول).
  • أدوية لعلاج الهوس والإكتئاب (ليثيوم).
  • أدوية أخرى لمعالجة الإكتئاب (مثل: آمیتریبتیلین، نورتریبتیلین، نيفازودون، فلوأوكسيتين، فلوفوكسامين).
  • أدوية لمعالجة مرض الفصام والاضطرابات النفسية الأخرى (مثل: برفینازین، لیفومیبرومازين أو أولانزابين).
  • أدوية لمعالجة ارتفاع ضغط الدم، الذبحة الصدرية أو لتنظيم سرعة ونظم القلب (مثل: فیرابامیل، ديلتيازيم، فليكائينید، بروبافینون).
  • أدوية لمعالجة التلوثات الجرثومية (مثل: ریفامبیسین، کلاريثروميسين، تیلیثروميسين، إريثروميسين).
  • أدوية لمعالجة التلوثات الفطرية (مثل: كيتوكونازول، إيتراكونازول، بوساکونازول، فوريكونازول، فلوكونازول).
  • أدوية لمعالجة الـ HIV/الإيدز وإلتهاب الكبد C (مثبطات البروتياز مثل: ریتونافیر، تیلابریثیر).
  • أدوية لمنع الغثيان والتقيؤات بعد عملية جراحية أو علاج كيماوي (أبريبيتانت).
  • أدوية التي تعرف بأنها تزيد من خطورة حدوث تغييرات في نشاط القلب الكهربائي (مثل: مضادات الذهان ومضادات حيوية معينة مثل سيبروفلوكساسين).
sertraline
sertraline

إخلاء المسؤولية: المعلومات المتوفرة في هذة الصفحة معلومات عامة، وقد لا تحتوي على جميع المعلومات المتاحة التي تحتاجها ولا يمكن أن تُعد بديًلا عن الإستشارات الطبية، ولا تأخذ في الاعتبار جميع الظروف الفردية. يتوجب عليك أن تحصل على المعلومات الطبية عن طريق إستشارة أخصائي رعاية صحية مرخص، أو عن طريق الإرشادات التي يقدمها الصيدلي و / أو الشركة المصنعة للدواء. على الرغم من بذل جهود كبيرة لضمان دقة المحتوى، إلا أننا لن نتحمل المسؤولية عن أي أضرار تنشأ عن استخدام أو إساءة استخدام المعلومات الواردة في هذة الصفحة. إذا تعارضت المعلومات الواردة في هذة الصفحة مع تلك التي قدمها لك طبيبك أو الصيدلي، فعليك تجاهل المعلومات المقدمة في هذة الصفحة وإتباع تعليمات طبيبك أو إرشادات الصيدلي.كود الإستعادة: N06AB06.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.